عناصر الإرهاب الأيرانى الجديد القادم من بقايا داعش
عناصر الإرهاب الأيرانى الجديد القادم من بقايا داعش

عناصر الإرهاب الأيرانى الجديد القادم من بقايا داعش نسيم نيوز نقلا عن الصباح ننشر لكم عناصر الإرهاب الأيرانى الجديد القادم من بقايا داعش، عناصر الإرهاب الأيرانى الجديد القادم من بقايا داعش ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا نسيم نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، عناصر الإرهاب الأيرانى الجديد القادم من بقايا داعش.

نسيم نيوز تم تكوين تنظيم ارهابي جديد، عناصره من بقايا داعش والقاعدة وجماعة انصار السنة، اطلقوا على انفسهم اسم "جيش احرار السنة"، وفيما بين ان ذلك التنظيم نشأ في قضاء متاخم لمحافظة صلاح الدين، اكد انه يستلم دعمه المادي من ايران.

 إن "شهودا ومسؤولين محليين افادوا بأن جماعة مسلحة جديدة بدأت تستقر بأحد المواقع المعقدة جغرافيا شمال العاصمة بغداد، مرجحين أن تكون هي النسخة الجديدة لداعش وأن الحرس الثوري الإيراني يوفر الدعم لها، كغطاء لتدخله عسكريا في مناطق تواجدها".

وقال شهود في قضاء طوزخورماتو (190 كم شمال بغداد)، وفقا للموقع، إن "جماعة مسلحة غامضة يتمكن تعدادها بما لا يقل عن 500 عنصر تم نقلهم إلى موقع صعب جغرافيا يعرف بتلول حمرين الممتدة على شكل قوس بين قضاء طوزخورماتو التابع لمحافظة صلاح الدين، وقضاء كفري التابع لمحافظة ديالى".

ونقل الموقع الاماراتي، عن عضو مجلس محافظة صلاح الدين، حسن محمد قوله، إن "متابعتنا كشفت لنا عن أن قوة مسلحة مجهولة الهوية حتى الآن تتمركز عند قرية تدعى (بلكانه) تابعة لقضاء كفري المتاخم لمحافظة صلاح الدين، عناصرها من بقايا تنظيمات داعش، وجماعة أنصار السنة، والقاعدة جميعهم اتحدوا في قوة جديدة وراية جديدة".

وأضاف أن "الجماعة الجديدة أطلقت على نفسها اسم جيش أحرار السنة وترفع راية باللون الابيض تتوسطها صورة لرأس أسد، ويقودها شخص يدعى خالد صبور كان عضوا في تنظيم القاعدة، ثم تحول إلى داعش، ومن أهالي إحدى النواحي التابعة لقضاء طوزخورماتو".

وذكر شاهد عيان من تلك المنطقة، بحسب "بوابة العين"، أن "المسلحين بحيازتهم أسلحة مختلفة مثل الرشاشات والقذائف التي تحمل على الكتف ومزودين بعجلات بيك آب، ولم يقوموا بأي نشاط مسلح حتى الآن". ونشر الموقع الرسمي للحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة رئيس إقليم كردستان السابق مسعود البارزاني، معلومات عن تلك الجماعة المسلحة وربط بينها وبين الظهور المحتمل لجماعة مسلحة جديدة ستخلف تنظيم داعش.

وقال تقرير للموقع المذكور، إن مجموعة مسلحة على غرار داعش تعدادهم لا يقل عن 400 مسلح بدأت بالظهور في المنطقة، هناك جنسيات مختلفة بين هذه المجموعة أسسوا وبنوا مقرات لهم. وأشارت إلى أن "بعضا من هؤلاء كانوا في إيران لفترة ولهم تجارب في التحركات العسكرية وحرب العصابات، وإن أهدافهم ستنكشف خلال فترة قصيرة")

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع نسيم نيوز . نسيم نيوز، عناصر الإرهاب الأيرانى الجديد القادم من بقايا داعش، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الصباح