جدل في مجلـس النـواب الجزائري بسبب الاقتطاع من رواتب النواب المتغيبين
جدل في مجلـس النـواب الجزائري بسبب الاقتطاع من رواتب النواب المتغيبين

جدل في مجلـس النـواب الجزائري بسبب الاقتطاع من رواتب النواب المتغيبين نسيم نيوز نقلا عن الجزائر تايمز ننشر لكم جدل في مجلـس النـواب الجزائري بسبب الاقتطاع من رواتب النواب المتغيبين، جدل في مجلـس النـواب الجزائري بسبب الاقتطاع من رواتب النواب المتغيبين ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا نسيم نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، جدل في مجلـس النـواب الجزائري بسبب الاقتطاع من رواتب النواب المتغيبين.

نسيم نيوز يشرع نواب البرلمان الجزائري، اليوم الاثنين في مناقشة مشروع قانون النظام الداخلي للبرلمان، ومن المرتقب أن يفجر هذا المشروع جدلا كبيرا داخل مبنى الهيئة التشريعية، بالنظر إلى اتساع رافضيه بعد إقرار الاقتطاع من رواتب البرلمانين المتغيبين عن نشاطات المجلس، وتعتبر هذه هي المرة الأولى التي يشرع فيها مجلس النواب في تطبيق الاقتطاعات.

وفرض البرلمان الجزائري, صعوبات صارمة في حق المتغيبين تتمثل في وجوب حضور النائب أشغال المجلس على مستوى اللجان الدائمة والجلسات العامة والمشاركة الفعلية فيها، ووجوب توجيه إخطار في الموضوع في حالة الغياب إلى رئيس اللجنة أو رئيس المجلس حسب الحالة، وأن يكون غياب النائب مبررا في أربع حالات فقط هي وجوده في نشاط رسمي في دائرته الانتخابية أو في مهمة ذات طابع وطني أو مهمة رسمية خارج الوطن أو عطلة مرضية أو عطلة أمومة.

وأوكلت مهام تقدير مدى قبول أو تجاهل المبررات الأخرى لمكتب البرلمان الجزائري.

الاقتطاع من رواتب النواب المتغيبين

وفي حال تغيب النائب عن أشغال اللجان الدائمة أو الجلسات العامة لثلاث مرات على التوالي خلال الدورة بدون عذر مقبول، فإنه يقع تحت طائلة العقوبات التي حددها النظام الداخلي، ويتعلق الأمر بتوجيه تنبيه كتابي ثم عرض قائمة الأعضاء المتغيبين عن أشغال جلسات المجلس في الجريدة الرسمية للمناقشات وفي الموقع الإلكتروني الرسمي للمجلس.

وتقوم إدارة البرلمان الجزائري بتدوين أسماء المتغيبين عن أشغال اللجان الدائمة في محاضر اجتماعات اللجنة، وتبلغ نسخ من ورقة حضور أعضاء اللجنة إلى كل من نائب الرئيس المكلف بالتشريع ورؤساء المجموعات البرلمانية، وخصم مبلغ مالي من التعويضات البرلمانية التي يتقاضاها العضو بعدد الأيام التي تغيب فيها عن أشغال اللجان الدائمة وأشغال الجلسات العامة، وإذا تكرر غياب العضو لثلاث مرات متتالية أخرى خلال الدورة نفسها بدون عذر مقبول يحرم من الترشح لأي منصب في أجهزة المجلس بعنوان التجديد القادم، ويحدد مكتب المجلس كيفيات تطبيق هذه المادة.

موضوع للسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي

وجاء هذا القرار بعد الجدل الكبير الذي فجره تغيب البرلمانيين الجزائريين، وتحول إلى موضوع سخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث لفت ناشطون للظاهرة، إن نواب البرلمان منشغلين بأمورهم الشخصية بدل اهتمامهم بالقوانين التي تحدد مصير الشعب بأكمله.

وكان أكثر شيء تسبب استغرابهم، التبريرات التي قدمها رئيس الوزراء الجزائري أحمد أويحي, إذ لفت إلى أن مناقشة مخطط عمل حكومته وافق احتفالات محرم, أي أن الاحتفالات أهم من مناقشة هذا المخطط في عز الأزمة الاقتصادية والمالية التي تمر بها البلاد جراء تهاوي أسعار النفط في الأسواق الدولية.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي, صورا لمقاعد فارغة خلال جلسات مناقشة مخطط عمل حكومة أويحي, وعبر بعضهم عن صدمتهم لعدد الغيابات المسجلة في البرلمان.

ويجمع نواب المعارضة في البرلمان, على أن مسؤولية الفراغ الرهيب الذي يعيشه البرلمان الجزائري تتحملها أحزاب الموالاة بحجة أن الأحزاب الصغيرة لا تظهر في حال الحضور أو الغياب, فالإشكالية لا تكمن في لامبالاة النواب فقط وإنما في طبيعة العلاقة بين الهيئة التشريعية والحكومية.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع نسيم نيوز . نسيم نيوز، جدل في مجلـس النـواب الجزائري بسبب الاقتطاع من رواتب النواب المتغيبين، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الجزائر تايمز