النائب بسام فليفل يعلن تمسكه بمشروع قانون تنظيم التواصل الاجتماعى
النائب بسام فليفل يعلن تمسكه بمشروع قانون تنظيم التواصل الاجتماعى

النائب بسام فليفل يعلن تمسكه بمشروع قانون تنظيم التواصل الاجتماعى نسيم نيوز نقلا عن اليوم السابع ننشر لكم النائب بسام فليفل يعلن تمسكه بمشروع قانون تنظيم التواصل الاجتماعى، النائب بسام فليفل يعلن تمسكه بمشروع قانون تنظيم التواصل الاجتماعى ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا نسيم نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، النائب بسام فليفل يعلن تمسكه بمشروع قانون تنظيم التواصل الاجتماعى.

نسيم نيوز أعلن النائب بسام فليفل، عضو مجلس النواب، عن تمسكه بمشروع القانون الذى تقدم به إلى مجلس النواب فى دور الانعقاد الماضى بشأن قانون تنظيم مواقع التواصل وإنشاء "فيس بوك مصرى"، موضحًا أنه من المقرر أن يتم عرض القانون خلال الفترة المقبلة قبل نهاية دور الانعقاد الرابع للبرلمان .

وقال فليفل فى تصريح لـ"نسيم نيوز"، إن فكرة إنشاء فيس بوك مصرى فى منتهى الأهمية خلال الفترة الحالية لحماية الأمن القومى المصرى، مؤكدًا أن الفكرة معمول بها ومطبقة فى بكين، كما أن هناك الكثير من الدول العربية والأوروبية تعتزم تطبيق هذا الإجراء لتحقيق الأمن الداخلى للدولة.

وتابع عضو مجلس النواب، أن مشروع القانون يتضمن أن يكون فتح الصفحة على موقع التواصل الاجتماعى الـ"فيس بوك المصرى" من خلال ربطها بالرقم القومى للحفاظ على هوية الأمن القومى المصرى، بالإضافة إلى عدم جواز إنشاء حساب لمن هو أقل من 18 سنة .

وأكد عضو مجلس النواب، أن فكرة مشروع القانون متوافقة مع الدستور خاصة أن المادة 131، تؤكد ضرورة تأمين الأمن المعلوماتى والذى يعتبر جزءًا أصيلاً من الأمن القومى المصرى، مؤكدًا أن صفحات التواصل الاجتماعى أصبحت أكثر الشبكات تجسس على الأمن من خلال ترويج الشائعات والإساءة للدولة والجهود المبذولة، وبالتالى لابد من العمل على تقنين وضع فيس بوك.

 

 

 

 


إضافة تعليق


شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع نسيم نيوز . نسيم نيوز، النائب بسام فليفل يعلن تمسكه بمشروع قانون تنظيم التواصل الاجتماعى، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : اليوم السابع