«القلعة»: «المصرية للتكرير» تنتج 2.3 مليون طن سولار سنويًا
«القلعة»: «المصرية للتكرير» تنتج 2.3 مليون طن سولار سنويًا

«القلعة»: «المصرية للتكرير» تنتج 2.3 مليون طن سولار سنويًا نسيم نيوز نقلا عن المصرى اليوم ننشر لكم «القلعة»: «المصرية للتكرير» تنتج 2.3 مليون طن سولار سنويًا، «القلعة»: «المصرية للتكرير» تنتج 2.3 مليون طن سولار سنويًا ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا نسيم نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، «القلعة»: «المصرية للتكرير» تنتج 2.3 مليون طن سولار سنويًا.

نسيم نيوز اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

قال الدكتور أحمد هيكل، مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة، إن الشركة تعمل منذ 12 عامًا لإنشاء مشروع الشركة المصرية للتكرير بتكلفة استثمارية 4.3 مليار دولار، وهو أكبر مشروع تابع للقطاع الخاص المصري.

وأضاف أن مشروع المصرية للتكرير الذي يتم إنشاؤه حاليًا وسط أكبر الأسواق الاستهلاكية بمنطقة القاهرة الكبرى يهدف إلى إنتاج 4.7 مليون طن من المنتجات البترولية عالية الجودة والقيمة، منها 2.3 مليون طن من وقود السولار المطابق لمواصفات الجودة الأوروبية، علمًا بأن المشروع أوشك على الانتهاء من مرحلة الاختبارات الفنية، تمهيدًا لتشغيله وبدء الإنتاج التجاري خلال عام 2019.

جاء ذلك خلال جلسة نقاشية في فعاليات منتدى الاستثمار الأفريقي الذي قام بتنظيمه البنك الأفريقي للتنمية في جوهانسبرج بجنوب أفريقيا بحضور مالك فواز، مستشار الدكتورة سحر نصر، وزير الاستثمار والتعاون الدولى، وجوهونج لي، رئيس قطاع التمويل ببنك كوريا للتصدير والاستيراد، وتيموثي تيرنر، رئيس قطاع المخاطر بالبنك الأفريقي للتنمية، بالإضافة إلى لفيف من ممثلي أبرز الشركات الاستثمارية على الساحتين الإقليمية والدولية.

وأوضح الدكتور أحمد هيكل، أن الوصول لتلك المرحلة المتقدمة في مشروع بحجم الشركة المصرية للتكرير لم تكن رحلة سهلة، حيث واجهتنا الكثير من التحديات طوال هذه الرحلة وعلى رأسها استكمال التمويل اللازم لإنشاء المشروع، حيث قمنا بالتعاون مع جميع الأطراف المعنية من المستثمرين الدوليين والبنوك والجهات الضامنة. ولفت هيكل أن لولا نجاح الشركة في شد التمويل اللازم من مؤسسات التمويل التنموية ومختلف وكالات ائتمان الصادرات في أوروبا وآسيا وأمريكا الشمالية، وكذلك صناديق الثروة السيادية بدول الخليج، لما تواجد مشروع الشركة المصرية للتكرير الآن على أرض الواقع.

وقد نجح مشروع المصرية للتكرير في اكتساب دعم وتأييد واسع من الحكومة المصرية باعتباره من المشروعات الضخمة التي تشغل أحد البدائل العملية للاستيراد، علمًا بأن الهيئة المصرية العامة للبترول تشغل إحدى أبرز المساهمين بالمشروع. غير أن تنفيذ الإقفال المالي للمشروع تعرض لموجة من التحديات المستمره التي نجحت القلعة في تجاوزها بكفاءة، وعلى رأسها تداعيات الأزمة المالية بين عامي 2008 و2009 وكذلك ثورة 25 يناير، الأمر الذي فرض ضغوطًا كبيرة على البنوك وجهات التمويل وألقت بظلالها على رغبتهم في الاستثمار بالمشروع.

ويمثل المشروع- حسب هيكل- أحد ركائز منظومة أمن الطاقة في مصر، حيث يسعى لتوفير البدائل العملية للاستيراد عبر إنتاج وقود الديزل عالي الجودة وتقليص حوالي 40% من واردات السولار في مصر، فضلاً عن مساهمته في منع ثلث الانبعاثات.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع نسيم نيوز . نسيم نيوز، «القلعة»: «المصرية للتكرير» تنتج 2.3 مليون طن سولار سنويًا، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : المصرى اليوم