مشرعو المستديرة يدرسون تغيير قاعدة “لمس الكرة باليد”
مشرعو المستديرة يدرسون تغيير قاعدة “لمس الكرة باليد”

مشرعو المستديرة يدرسون تغيير قاعدة “لمس الكرة باليد” نسيم نيوز نقلا عن وكالة أنباء أونا ننشر لكم مشرعو المستديرة يدرسون تغيير قاعدة “لمس الكرة باليد”، مشرعو المستديرة يدرسون تغيير قاعدة “لمس الكرة باليد” ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا نسيم نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، مشرعو المستديرة يدرسون تغيير قاعدة “لمس الكرة باليد”.

نسيم نيوز 7 نوفمبر 2018 | 11:01 صباحاً

19387162_4.jpgغيرت حالات لمس الكرة باليد مسار بطولات كبيرة وما زال الجدل حتى يومنا هذا عما كانت "مقصودة" أم "غير مقصودة"، لهذا يدرس المجلس الدولي لكرة القدم إدخال تغييرات على قاعدة لمس اليد للكرة.كثيرة هي المباريات التي حسمتها لمسة يد، وطويل هو الجدل بين مشجعي الفرق حول ضربة جزاء أو بطاقة حمراء بسبب لمسة يد مقصودة أو غير مقصودة. ويزداد الجدل حسب أهمية المباراة. وفي إطار مجموعة التعديلات التي يعتزم الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) تقديمها على لوائح وقوانين اللعبة، ناقش المجلس الدولي لكرة القدم الثلاثاء في لندن تغييرات لقاعدة لمسة اليد بهدف "تحسينها" وآليات تطبيقها بطريقة أكثر وضوحاً.

وقال المجلس الذي يسنّ قوانين اللعبة، إن لجنته الاستشارية الفنية أجرت "نقاشاً مفصلاً" على كيفية تحسين هذه القاعدة. وأضاف أن اللجنة أرادت "توضيح ما الذي يحكم لمسة اليد، وبالتالي ضمان تطبيق أفضل للقانون".

وتغيّر تفسير ما يمكن اعتباره لمسة يد متعمدة خلال الأعوام القليلة الماضية، ما أدى إلى ارتباك بين اللاعبين والجماهير. ويتم احتساب ركلات جزاء في المعتاد ضد لاعبين حتى لو لمستهم الكرة على سرعة عالية أو من مسافة قريبة للغاية.

من جانبها أوضحت "تليغراف" البريطانية أن المجلس يدرس إلغاء عبارة "لمسها متعمداً" أو "بشكل غير متعمد"، واستبدالها بعبارة "الوضع الطبيعي ليد اللاعب عند لمسه للكرة". وهذا يعني أن الحكم مطالب بمعرفة وتحديد إذا كانت اليد في وضعها الطبيعي عند لمسها للكرة من عدمه.

ومن الممكن أن يمنح هذا التعديل أفضلية للمس الكرة، بعكس ما هو معمول به حالياً بتقدير الحكم للحالة من وجود تعمد للمس الكرة من عدمه، والتي تحدد بمعيار تبديل مسار الكرة. بيد أن التعديل يسمح لليد بتعديل مسار الكرة ومع ذلك لا يمنح الحكم ركلة جزاء، طالما أن اليد كانت في وضعها الطبيعي عند ملامستها للكرة. وفي السياق ذاته، فإن المجلس يدرس إلغاء أي هدف يتم تسجيله بعد أن تلمس الكرة يد المهاجم سواء كانت في وضعها الطبيعي أم لا.

وتثير هذه الحالات الكثير من اللغط، ففي جولة الأسبوع الماضي من الدوري الألماني على سبيل المثال، أثارت حالات لمس اليد الكثير من الجدل. عن ذلك يقول مدرب فورتونا دوسلدورف فيردهيلم فونكل بعد احتساب ضربة جزاء على فريقه في مباراة الديربي أمام بروسيا مونشنغلادباخ: "في الماضي كنا نعرف ذلك تماماً: حين تحرك يدك نحو الكرة توجد ضربة جزاء. لكن الأمر اختلف بشكل سلبي للغاية الآن".

أما لوتس ميشائيل، الرئيس الرياضي لرابطة حكام النخبة، فقد عارض ذلك في حوار مع موقع الاتحاد الألماني لكرة القدم بالقول: "منذ أكثر من عام توجد لدينا قاعدة لمس الكرة باليد وهي قريبة للغاية من تفسير الاتحاد الدولي لكرة القدم. ولم يتغير في الأمر شيء هذا الموسم".

ع.غ

2018-11-07

19387162_4.jpgغيرت حالات لمس الكرة باليد مسار بطولات كبيرة وما زال الجدل حتى يومنا هذا عما كانت "مقصودة" أم "غير مقصودة"، لهذا يدرس المجلس الدولي لكرة القدم إدخال تغييرات على قاعدة لمس اليد للكرة.كثيرة هي المباريات التي حسمتها لمسة يد، وطويل هو الجدل بين مشجعي الفرق حول ضربة جزاء أو بطاقة حمراء بسبب لمسة يد مقصودة أو غير مقصودة. ويزداد الجدل حسب أهمية المباراة. وفي إطار مجموعة التعديلات التي يعتزم الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) تقديمها على لوائح وقوانين اللعبة، ناقش المجلس الدولي لكرة القدم الثلاثاء في لندن تغييرات لقاعدة لمسة اليد بهدف "تحسينها" وآليات تطبيقها بطريقة أكثر وضوحاً.

وقال المجلس الذي يسنّ قوانين اللعبة، إن لجنته الاستشارية الفنية أجرت "نقاشاً مفصلاً" على كيفية تحسين هذه القاعدة. وأضاف أن اللجنة أرادت "توضيح ما الذي يحكم لمسة اليد، وبالتالي ضمان تطبيق أفضل للقانون".

وتغيّر تفسير ما يمكن اعتباره لمسة يد متعمدة خلال الأعوام القليلة الماضية، ما أدى إلى ارتباك بين اللاعبين والجماهير. ويتم احتساب ركلات جزاء في المعتاد ضد لاعبين حتى لو لمستهم الكرة على سرعة عالية أو من مسافة قريبة للغاية.

من جانبها أوضحت "تليغراف" البريطانية أن المجلس يدرس إلغاء عبارة "لمسها متعمداً" أو "بشكل غير متعمد"، واستبدالها بعبارة "الوضع الطبيعي ليد اللاعب عند لمسه للكرة". وهذا يعني أن الحكم مطالب بمعرفة وتحديد إذا كانت اليد في وضعها الطبيعي عند لمسها للكرة من عدمه.

ومن الممكن أن يمنح هذا التعديل أفضلية للمس الكرة، بعكس ما هو معمول به حالياً بتقدير الحكم للحالة من وجود تعمد للمس الكرة من عدمه، والتي تحدد بمعيار تبديل مسار الكرة. بيد أن التعديل يسمح لليد بتعديل مسار الكرة ومع ذلك لا يمنح الحكم ركلة جزاء، طالما أن اليد كانت في وضعها الطبيعي عند ملامستها للكرة. وفي السياق ذاته، فإن المجلس يدرس إلغاء أي هدف يتم تسجيله بعد أن تلمس الكرة يد المهاجم سواء كانت في وضعها الطبيعي أم لا.

وتثير هذه الحالات الكثير من اللغط، ففي جولة الأسبوع الماضي من الدوري الألماني على سبيل المثال، أثارت حالات لمس اليد الكثير من الجدل. عن ذلك يقول مدرب فورتونا دوسلدورف فيردهيلم فونكل بعد احتساب ضربة جزاء على فريقه في مباراة الديربي أمام بروسيا مونشنغلادباخ: "في الماضي كنا نعرف ذلك تماماً: حين تحرك يدك نحو الكرة توجد ضربة جزاء. لكن الأمر اختلف بشكل سلبي للغاية الآن".

أما لوتس ميشائيل، الرئيس الرياضي لرابطة حكام النخبة، فقد عارض ذلك في حوار مع موقع الاتحاد الألماني لكرة القدم بالقول: "منذ أكثر من عام توجد لدينا قاعدة لمس الكرة باليد وهي قريبة للغاية من تفسير الاتحاد الدولي لكرة القدم. ولم يتغير في الأمر شيء هذا الموسم".

ع.غ

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع نسيم نيوز . نسيم نيوز، مشرعو المستديرة يدرسون تغيير قاعدة “لمس الكرة باليد”، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : وكالة أنباء أونا